حكم وأقوال

شعر عتاب قوي

صورة مقال شعر عتاب قوي

مقالات ذات صلة

شعر عتاب قوي بالفصحى

شعر عتاب قوي بالفصحى فيما يأتي:

قصيدة: ألا لست في شيء فروحًا معاويًا

قال أفنون:[١]

أَلا لَست في شَيءٍ فَروحًا مُعاوِيًا

وَلا المُشفِقات يَتَّبِعنَ الجَوارِيا

وَلا خَيرَ فيما كَذَّبَ المَرءُ نَفسَهُ

وَتَقوالِهِ لِلشَيءِ يا لَيتَ ذا لِيا

وَإِن أَعجَبَتكَ الدَهرَ حالٌ مِن اِمرِئٍ

فَدَعهُ وَواكِل حالَهُ وَاللَيالِيا

يَرُحنَ عَلَيهِ أَو يُغَيِّرنَ ما بِهِ

وَإِن لَم يَكُن في جَوفِهِ العَيشُ وانِيا

فَطَأ مُعرِضاً إِنَّ الحُتوفَ كَثيرَةٌ

وَإِنَّكَ لا تُبقي بِنَفسِكَ باقِيا

لَعَمرُكَ ما يَدري اِمرُؤٌ كَيفَ يَتَّقي

إِذا هُوَ لَم يَجعَل لَهُ اللَهَ واقِيا

كَفى حَزَناً أَن يَرحَلَ القَومُ غُدوَةً

وَأُصبِحَ في عَليا الإِلاهَةِ ثاوِيا

قصيدة: أقلي اللوم عاذل والعتابا

قال جرير:[٢]

أَقِلّي اللَومَ عاذِلَ وَالعِتابا

وَقولي إِن أَصَبتُ لَقَد أَصابا

أَجَدِّكَ ما تَذَكَّرُ أَهلَ نَجدٍ

وَحَيّاً طالَ ما اِنتَظَروا الإيابا

بَلى فَاِرفَضَّ دَمعُكَ غَيرَ نزرٍ

كَما عَيَّنتَ بِالسَرَبِ الطِبابا

وَهاجَ البَرقُ لَيلَةَ أَذرِعاتٍ

هَوىً ما تَستَطيعُ لَهُ طِلابَ

فَقُلتُ بِحاجَةٍ وَطَوَيتُ أُخرى

فَهاجَ عَلَيَّ بَينَهُما اِكتِئابا

ووجدٍ قَد طَوَيتُ يَكادُ مِنهُ

ضَميرُ القَلبِ يَلتَهِبُ اِلتِهابا

سَأَلناها الشِفاءَ فَما شَفَتنا

وَمَنَّتنا المَواعِدَ وَالخِلابا

شعر عتاب قوي بالعامية

شعر عتاب قوي بالعامية فيما يأتي:

قصيدة: أنا زعلان منك حيل

أنا زعلان منك حيل وشايل لك بقلبي عتاب

وأتمنى تحملني مثل ما أتحمل عتابك

ترى بعض الصراحة جرح وثقل ونرفزه وأعصاب

أبي تسمع كلامي زين وتمسك زين أعصابك

تعاهدنا أنا وإنته على إنا نكون أحباب

وأحبابك هم أحبابي وأحبابي هم أحبابك

وش إلي غيرك فجأة تكلم واذكر الأسباب

أنا بسمع كلامك زين وبسمع زين أسبابك

رغم كل الخطاء منك فوجهك ما قفلت الباب

ويوم أخطيت في حقك قفلت فوجهي أبوابك

رخصت الغالي لعيونك حنيت لخاطرك أرقاب

رضيت أحنيها أرقابي ولا تحنيها أرقابك

كفاية تمتحني هم وخل من ذم فيني وعاب

ترى من عاب في غيرك ولو طال الزمن عابك

ولا تفكر في يوم أنساك أو يشغلني عنك غياب

أنا أتنفسك أهواك وفيك أموت وأحيا بك

أنا ما شوف أحد غيرك جميل بفتنته جذاب

أنا إعجابي فيك أعمى يفوق إعجاب إعجابك

أنا مهما قسى قلبي بكلمة منك أحسه ذاب

أنا من زود عشقي لك عشقت العطر في ثيابك

أنا يا ليت مغرم فيك أنا كلي فغرامك شاب

أحسك جزء من روحي ولا أتحمل غيابك

ولا قد طاب لي جرحك ولو جرحي لذاتك طاب

عجزت أقدر أشوف الدمع بل أطراف أهدابك

ولكن كل شي إلا جزاة الصد بالترحاب

إذا صديت ترحابي ترى باصد ترحابك

ولاني مرتضي ذلي ولو كان الهواء غلاب

إذا ما كان ترضا بي حشاء لا يمكن أرضى بك

ولاني قادر أتحمل عشانك غرست الأنياب

أنا كلي غدى مجروح من غرسات انيابك

تجافيني ولا همك ولا تحسب لي أي حساب

وأنا من زود عشقي لك أصونك وأحسب حسابك

ألا يا قسوة الصدمة تجيني منك الأصواب

وأنا إلي كنت أقول الجرح إذا ما صابني صابك

أمانة قول وش بقيّت للعذال والأغراب

إذا هذا معي طبعك أجل وش حال أغرابك

تمرد كان يحلى لك تعيب فطيبتي وتغتاب

ولكني تراي أكبر من أني يوم أغتابك

حقيقه اكتشفت أنك سخيف بطبعك الكذاب

وأني كنت لك لعبة سخيفة تشبه ألعابك

أنا عيبي غبي طيب وضني فيك والله خاب

ولا قد كنت أتوقع تجافي يوم أصحابك

أنا جيتك بطيب الطيب وفيك الطيب أبد ما جاب

أبي تعذرني ها القسوة لأن الطيب ما جابك

قصيدة: طلبت من الهوى خدمه

طلبت من الهوى خدمه
يرووح بعيد وينساني
ولا يفكر يجيني بيوم
ولا أغامر ولا أجيله
عرفت أن الهوى لعبه
وسخافة شعر وأغاني
خلاص أرجوووك يا قلبي
بلا حب وبلا نيله
حبــك اللي تدعـــي هو حب ذاتك
ومن يحب الذات ما يخلص لغيره
غرنــي فيــك ظـــاهـــر صفاتــك
غــلطــتي يا للأسف كانت كبيـره

قصيدة: ليتك تموت

ليتك تموت اليوم وأرتاح أنا منك

ويرتاح قلب بالخيانه طعنته

ليتك تموت وبثوب أسود أكفنك

وأطوي معك صفحة عذاب رسمته

ليتك تموت وبداخل القبر أنا ادفنك

وأدفن مع الجثمان جرح جرحته

ليتك تموت ومحد درى عنك

غير الخفوق الي وفالك وخنته

ليتك قبل ما تموت في صدرك أطعنك

وأصيح بأعلى صوتي حقي وأخذته

يلعنك قلبي والأحاسيس تلعنك

ويلعنك دمع صادق لك نثرته

جننتني يا جعل ربي يجننك

لا ويا حسافه ليلي إلي سهرته

منت بكفو قلبي له سنين صاينك

منت بكفو للي من أجلك فعلته

غدار خاين خنت قلب مئتمنك

قلبي عطاك الحب وبيدك ذبحته

وش موقفك لو كنت أنا اليوم خاينك

إيش هو شعورك لو فؤادك غدرته

قصيدة: تعال ووقع بجرحك أنا قلبي جروح

تعال ووقع بجرحك أنا قلبي كتاب جروح

ما يهمك ترى غيرك جرحني ما أفتكر فيني

زوايا القلب تتألم وشرخ في الحنايا ينوح

وعبره تخنق إحساسه ودمع راجف بـعيني

زمن فيه الوفا ولى وسيف الغدر به مسموح

يسله من هوى ذاته ويهوى بس يشـقيـني

زمن فيه الأنا تقتل مشاعر بين روح وروح

وعلى كثر الألم منها صار الفرح مجـفيني

شوف الواقع المؤلم يعشق شوفة المجروح

رسخ في داخلي كلي ووده حيل ينهيني

المراجع

  1. “ألا لست في شيء فروحاً معاويًا”، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 25/7/2022.
  2. ” أقلي اللوم عاذل والعتابا”، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 25/7/2022.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى