إسلام

أحكام الوقف في القرآن الكريم

صورة مقال أحكام الوقف في القرآن الكريم

مقالات ذات صلة

أحكام الوقف في القرآن من حيث المعنى

أحكام الوقف في القرآن الكريم من حيث المعنى تدور حول أنواع الوقف الاختيارية التي يقف عندها قارئ القرآن الكريم، وهذه الوقوفات كما يأتي:[١]

نوع الوقف
تعريف الوقف
مثال
الحكم
الوقف التام
هو الوقف على كلام تم معناه
ولم يتعلق بما بعده باللفظ أو بالمعنى.
(وأولَئِكَ عَلَى هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ ۖ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)،[٢] حيث انتهى الحديث عن
صفات المؤمنين.
يحسن الوقوف عليه والابتداء بما بعده.
الوقف الكافي
هو الوقف على كلام تم معناه وتعلق بما بعده بالمعنى دون اللفظ.
(وَبِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ وَبِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ)،[٣] حيث لا زال الحديث عن صفات المؤمنين ضمن جمل مستقلة لفظاً.
يحسن الوقوف عليه والابتداء بما بعده.
الوقف الحسن
الوقف على كلام أفاد معنى ولكنه متعلق بما بعده معنى ولفظاً.
(الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ)،[٤] حيث تتعلق الآية التي تليها: (الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ)[٥] بها لفظاً ومعنى.
يحسن الوقوف عليه والابتداء بما بعده إذا كان رأس آية، وإلا فلا يحسن الابتداء بما بعده.
الوقف القبيح
هو الوقف على كلام لم يتم معناه؛ وذلك لتعلقه بما بعده معنى ولفظاً، فلا يفيد معنى، أو قد يفيد معنى غير مقصود أو فيه سوء أدب مع الله -سبحانه وتعالى-.
(إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاءُ)،[٦] حيث الوقف على يغفر يؤدي إلى معنى خاطئ.
قبيح لإخلاله بالمعنى.

أحكام الوقف في القرآن من حيث اللفظ

أحكام الوقف في القرآن الكريم من حيث اللفظ تدور حول الكيفيات الصحيحة الجائزة للوقف على آخر الكلمة القرآنية، وهي كما يأتي:[٧]

كيفية الوقف
التعريف
مثال
السكون المحض
هو السكون الخالص من الحركات الثلاث وهو أصل الوقف، ويوقف به على الكلمات صحيحة الآخر المتحركة بالفتح والضم والكسر، وكذلك الساكنة.
(شَيْءٍ).[٨]
الإشمام
هو الإشارة بالفم على هيئة من ينطق بالضمة من غير صوت، ويكون بُعيد تسكين الحرف الموقوف عليه، والمتحرك بالضم، سواء المنون أو غير المنون، وسواء المشدد أو غير المشدد.
(فَضْلُ).[٩]
الروم
هو أن نأتي ببعض الحركة، فنضعف الصوت بها؛ فيذهب معظمها، ويبقى صوت ضعيف يدركه الأعمى بحاسة سمعه.
(أَصْدَقُ)،[١٠](وَلِلّهِ).[١١]

أمثلة من القرآن الكريم على كيفيات الوقف

الوقف بالإشمام يكون للمضموم فقط، والوقف بالروم يكون للمضموم وللمكسور، والوقف بالسكون المحض يكون للمضموم والمكسور، والمفتوح والساكن،[١٢] وفي هذا الجدول بعض الأمثلة من القرآن الكريم على كيفيات الوقف:

المثال
الكيفيات الجائزة
(الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ).[١٣]
السكون المحض.
(لَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَـذَا إِلَّا سِحْرٌ مُّبِينٌ).[١٤]
السكون المحض، والإشمام، والروم.
(قُلْ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ).[١٥]
السكون المحض، والروم.
(وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ).[١٦]
السكون المحض، والإشمام، والروم.
(لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ).[١٧]
السكون المحض.

المراجع

  1. أحمد الحفيان (2000)، الوافي في كيفية ترتيل القرآن الكريم (الطبعة 1)، بيروت:دار الكتب العلمية، صفحة 108، جزء 1. بتصرّف.
  2. سورة البقرة، آية:5
  3. سورة البقرة، آية:4
  4. سورة الفاتحة، آية:2
  5. سورة الفاتحة، آية:3
  6. سورة النساء، آية:116
  7. مجموعة من المؤلفين، المنير في احكام التجويد، صفحة 156-157. بتصرّف.
  8. سورة النساء، آية:126
  9. سورة النساء، آية:113
  10. سورة النساء، آية:122
  11. سورة النساء، آية:126
  12. فريال العبد، الميزان في أحكام تجويد القرآن، القاهرة:دار الإيمان، صفحة 220، جزء 1. بتصرّف.
  13. سورة الأنعام، آية:1
  14. سورة الأنعام، آية:7
  15. سورة الأنعام، آية:15
  16. سورة سبأ، آية:12
  17. سورة الإخلاص، آية:3

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى