الآداب

موضوع قصير عن الأم

موضوع قصير عن الأم

تعريف الأم لغةً واصطلاحًا

فيما يلي سنعرفك تفصيليًا إلى تعريف الأم لغة واصطلاحًا:

تعريف الأم في اللغة

الأُمُّ: أصْل الشيءِ (للحيوان والنبات).

والأُمُّ الوالدة، وتُطلَق على الجدّة، يقال: حَوَّاءُ أُمُّ البشر، ويُقال حنت الأم على ابنها: الوالدة التي حملت به تسعة أشهر.[١]

تعريف الأم في الاصطلاح

أُمّ: (اسم)

الجمع: أُمّات، وأُمّهات

والِدة، وتُطْلق على الجِدَّة، يقال: (متى استعبدتم الناسَ وقد ولدتهم أمّهاتهم أحرارًا)، وأمُّ البشر: حوّاء، وأمُّ الخبائث: الخمر، وأمُّ الرَّأس: الدِّماغ، وأمُّ القُرى: مكّة المكرّمة، وأمُّ الكتاب: فاتحته، (سورة الفاتحة)، اللُّغة الأُمّ: اللغة الأولى التي يمتلكها الفردُ، اللغُّة الأصل التي تتفرَّع إلى لغات، أمّهات الكتب: المصادر الأساسيَّة المهمَّة.[١]

فضل الأم في الإسلام

قدم الله _عز وجل_ بر الأم على بر الأب فهي التي حملت وتكبدت مشاق الحمل، ووضعت وأرضعت وسهرت على أبنائها وجاعت وعطشت كي يشبعوا ويرتووا، وسهرت الليالي في تطبيبهم ومداواتهم، وفيما يلي مجموعة من الآيات والأحاديث التي توضح ذلك:[٢]

  • قال تعالى: “وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا ۖ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا ۖ وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا”.[٣]
  • قال تعالى: “وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ* وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ۖ وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ۚ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ”. [٤]
  • (جاء رجُلٌ إلى النَّبيِّ فقال: يا رسولَ اللهِ، مَن أحَقُّ النَّاسِ بحُسنِ صَحابَتي؟ قال: أمُّكَ، قال: ثمَّ مَن؟ قال: أمُّكَ، قال: ثمَّ مَن؟ قال: أمُّكَ، قال: ثمَّ مَن؟ قال: أبُوكَ، ثمَّ أدناكَ فأدناكَ).[٥]
  • (أتى رجلٌ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فقال: إني أشتهي الجهادَ ولا أقدرُ عليه فقال: هل بقيَ من والديك أحدٌ؟ قال: أمي قال: فأبلِ اللهَ في برِّها فإذا فعلتَ ذلك فأنت حاجٌّ ومعتمرٌ ومجاهدٌ). [٦]

واجبات الأم تجاه أبنائها

هناك العديد من الواجبات التي ينبغي على الأم مراعاتها تجاه أبنائها، ومنها ما يلي: [٧]

  • التقوى: قد يُحفظ الأبناء بصلاح والديهم، فتقوى الأم وبركة عباداتها تمتد لأبنائها، قال تعالى {وكان أبوهما صالحًا}. [٨]
  • حسن التربية للأبناء: فهناك آثار مجتمعية مدمرة على الأبناء والآباء والمجتمع سببها سوء التربية.
  • حق اختيار الأب الصالح: وتلك من الحقوق التي أوجبها الشرع على الأم وعلى الأب قبل الزواج.
  • الدعاء: بأن يرزقهم الله الولد الصالح قبل الولادة، والعناية به وهو في بطن أمه.
  • ما بعد الولادة: من حق الولد على أمه استقباله وفق السنة، واختيار الاسم الصالح، وذبح العقيقة، والرضاعة الطبيعية.
  • الإنفاق عليهم وإطعامهم من الحلال: فلا تقتصر واجبات الأم تجاه أبنائها على الاهتمام بهم وتعليمهم ما ينفع دينهم ودنياهم وتربيتهم التربية الصالحة.

حقوق الأم على أبنائها

فيما يلي مجموعة من الحقوق التي أقرها الإسلام للأم على أبنائها:[٢]

  • البر: والذي يكون في كل ما يقدمه الأبناء لوالدتهم من لبس ومأكل ومشرب وعناية واهتمام.
  • الإحسان: فهي التي ربت وسهرت وتعبت وقدمت كل ما في وسعها لرعاية الأبناء لذا يتوجب على الأبناء الإحسان إلى والدتهم وفاءً لها وردًا للجميل.
  • الطاعة: وتعني طاعتها وبرها في كل ما أمرت به، ولكن بشرط أن يكون في مرضاة الله.
  • الدعاء لها: أي الدعاء لها بالرحمة والمغفرة وكل ما فيه خير وصلاح في حياتها وبعد وفاتها.
  • الاستئذان: إذ ينبغي طلب الإذن قبل الشروع في أي عمل، وهذا من باب الاحترام حتى الجهاد لا يكون إلا بإذن الوالدين.
  • الزيارة الدائمة: فلابد من المواظبة على زيارة الأم بشكلر دوري وتقديم الخدمات لها.
  • المحافظة على سمعتها: وذلك من خلال اختيار الجليس الصالح وتجنب كل ما يؤذيها.
  • الاستجابة إلى ندائها سريعًا: أي عدم المماطلة أو التذمر.
  • الاحترام: وذلك بعدم الدخول عليها إلا باستئذانها، واحترامها عند الجلوس وعند المشي وعدم التكبر عليها.

عبارات جميلة عن فضل الأم

ولا بدّ من تقديم بعض العبارات الجميلة عن الأم اعترافًا بفضلها:

  • أمي يا نبعًا للحنان ينهل منه كل من يقترب منكِ ويشُمُ عبير أنفاسك.
  • أمي يا من تكبدت عناء ومشقة الحياة كي تبقينا سالمين آمنين على قيد الحياة.
  • أمي يا ريحانة القلب ويا حبيبة الروح ويا دمعة للحب تترقرق في عيني كلما رأيتك تبتسمين.
  • أمي يا نبعًا للحب الصافي يغرف منه القاصي والداني حتى الزهور ترقصُ بسعادة غامرة كلما مررت صوبها.
  • أمي يا سعادتي في دنيا مليئة بالخوف والقسوة والألم، يا من تحيطني بكل أنواع الفرح.

المراجع

  1. ^ أ ب “تعريف الأم”، المعاني، اطّلع عليه بتاريخ 3/9/2021.
  2. ^ أ ب يحيى بن موسى الزهراني، حق الوالدين على الأبناء، صفحة 20 12 31. بتصرّف.
  3. سورة الأحقاف، آية:15
  4. سورة لقمان، آية:14 15
  5. رواه الألباني، في مشكلة الفقر، عن الراوي، الصفحة أو الرقم:47، خلاصة حكم المحدث صحيح.
  6. رواه الدمياطي، في المصدر الرابح، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم:249، خلاصة حكم المحدث إسناده حسن.
  7. عبدالله بن عبدالرحمن البخاري، حقوق الأولاد على الآباء والأمهات، صفحة 11 37.
  8. سورة الكهف، آية:82

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى