مهارات الصّيد

كيفية صيد الصقور

كيفية صيد الصقور

صيد الصقور باستخدام الفخ

تعتمد طريقة صيد الصقور باستخدام الفخ على وجود شبكة ملقاة على الأرض ومموّهة جيداً، واستخدام طيور حيّة كطُعم لجذب الصقر واستدراجه حتّى يتمكّن الصيّاد من الإمساك به، وتحتاج هذه الطريقة للكثير من الصبر حيث يتوجّب على الصياد البقاء داخل حفرة دائرية محفورة في الرمل وجدرانها مغطاة بالأعشاب لتمويهها حتّى لا يتمكّن الصقر من رؤيته.[١]

يتكوّن الفخ من 3 طيور حيّة؛ حمامتين، وطائر صرد يعمل كمراقب مُثبَّت بكومة من التربة المكدّسة على صندوق مفتوح الجوانب، وعند اقتراب الصقر من المكان يُسارع الصرد للاختباء داخل الصندوق، فيتنبّه الصيّاد لوجود الصقر ويسحب خيط الحمامة الأولى المخبّئة في صندوق ممّا يؤدّي إلى خروج الحمامة من الصندوق وهي تُرفرف بجناحيها فتلفت انتباه الصقر، وقبل أن يتمكّن من مهاجمتها يُفلت الصيّاد الخيط لتعود الحمامة للصندوق، ويسحب خيط الحمامة الثانية المثبّتة بخيط مربوط بالشبكة الملقاة على الأرض، وبمجرّد اقتراب الصقر من الحمامة يسحب الصياد خيط الشبكة فتُغلق على الصقر والحمامة.[١]

صيد الصقور باستخدام الشبكة الثابتة

يستخدم بعض الصيّادين شِباك ثابتةً مُحاكةً من الحبال السميكة والليّنة في الوقت ذاته لصيد الصقور، وتكون أبعاد هذه الشباك عادةً (1.5×1.2×1.2) متراً، ويكون بداخل الشبكة طُعم حيّ لجذب الصقر، ويحرص الصيّادون على أن تكون الشباك مموّهةً وملوّنةً بدقة بحيث تُصبح غير مرئيّة تقريباً من الجو، فلا يتمكّن الصقر المُنقضّ على فريسته بسرعة كبيرة من رؤيتها إلّا حين يُصبح قريباً منها ولا يُمكنه تجنّبها، وبذلك يعلق الصقر بين الحبال ولا يتمكّن من تخليص نفسه من الشباك إلّا عندما يصل الصيّاد ويُحرّره.[٢]

نبذة عن صيد الصقور

تتعرّض الصقور للعديد من المخاطر من بينها الصيد لبيعها ضمن التجارة بالحيوانات البرية،[٣] حيث يحرص الكثير من الأشخاص حول العالم على اقتناء الصقور لاستخدامها لصيد الحيوانات، وقد بدأت هذه الممارسة التي تُعرف باسم الصقارة منذ بداية القرن الثامن قبل الميلاد في المملكة الآشورية القديمة، ومنها انتقلت إلى أوروبا لتصل إلى ذروة شعبيتها خلال العصور الوسطى،[٤] وبالرغم من انتشار الصقارة في جميع أنحاء العالم كنوع من الرياضة إلّا أنّها تُعتبر في الجزيرة العربيّة التي يعيش فيها نصف عدد الصقارين في العالم وسيلةً مهمّةً للعيش في الصحراء.[٥]

انخفضت أعداد الكثير من أنواع الصقور نظراً إلى تعرّضها للصيد أثناء تدريبها على صيد الحيوانات، خاصّةً الصقر الحر المدرج الذي أصبح مهدّداً بالانقراض حاليّاً؛ لذلك يلجأ الكثير من الصقارين إلى تربية الصقور وتكثيرها، إلّا أنّ بعض الصقارين في الشرق الأوسط يُفضّلون صيد الصقور البريّة لأنّها تكون ماهرةً بالصيد ولا تحتاج إلى تدريب، ومن الجدير بالذكر أنّ معظم الصقور يتمّ صيدها أثناء هجرتها.[٥]

أنواع الصقور

يُعتبر الصقر أحد أجناس الطيور الجارحة من فصيلة الصقريات، ويتميّز بمنقار معقوف ومُسنّن، وأجنحة رفيعة وطويلة ومُدبّبة تؤهّله للطيران برشاقة وسرعة، وتصنّف الصقور إلى 4 مجموعات؛ مجموعة العوسق، والشّويهين، والشّاهين، والصقور المقدسة، وتضم المجموعات الأربعة عدّة أنواع من الصقور منها ما يأتي:[٦]

  • عاسوق مدغشقر (بالإنجليزيّة: Madagascar kestrel).
  • صقر اليؤيؤ أحمر الرأس (بالإنجليزية: Red-necked Falcon).
  • صقر أسحم أو صقر اليونورا (بالإنجليزية: Eleonora’s falcon).
  • صقر الغروب أو الصقر الفاحم (بالإنجليزية: Sooty Falcon).
  • اليؤيؤ أو حمامة هوك (بالإنجليزية: Merlin, or pigeon hawk).
  • صقر الخفاش (بالإنجليزية: Bat falcon).
  • صقر برتقالي الصّدر (بالإنجليزيّة: Orange-breasted falcon).
  • الشّويهين، أو الشويهين الأوراسيّ (بالإنجليزية: Eurasian Hobby)
  • صقر الشّويهين الأسترالي (بالإنجليزيّة: Australian hobby).
  • الصقر النيوزلندي (بالإنجليزيّة: New Zealand falcon).
  • الصقر البني (بالإنجليزيّة: Brown falcon).
  • الصقر الرّمادي (بالإنجليزيّة: Grey falcon).
  • الصقر الأسود (بالإنجليزيّة: Black falcon).
  • الصقر الوكري (بالإنجليزيّة: Lanner Falcon).
  • الصقر الحر: (بالإنجليزيّة: Saker falcon).
  • السّنقر أو الشّاهين البحري (بالإنجليزيّة: Gyrfalcon).
  • صقر المروج (بالإنجليزيّة: Prairie falcon).
  • الشّاهين، أو الصقر الجوال (بالإنجليزيّة: Peregrine falcon).
  • صقر تايتا (بالإنجليزيّة: Taita falcon).

المراجع

  1. ^ أ ب Richard Vaughan (2010), In Search of Arctic Birds, london: T. & A. D. Poyser, Page 89. Edited.
  2. Frederick II , the art of falconery, california: stanford university press, Page 444. Edited.
  3. Kari Kirschbaum, “Falconidae”، www.animaldiversity.org, Retrieved 25-11-2020. Edited.
  4. “The Art And Science Of Falconry”, www.encyclopedia.com,24-11-2020، Retrieved 25-11-2020. Edited.
  5. ^ أ ب PETER GWIN, “Inside a Sheikh’s Plan to Protect the World’s Fastest Animal”، www.nationalgeographic.com, Retrieved 25-11-2020. Edited.
  6. “Falcon”, www.newworldencyclopedia.org, Retrieved 27-11-2020. Edited.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى