معلومات غذائية

طريقة حساب حاجة الجسم للماء

حساب حاجة الجسم من الماء

يُعدّ الماء المُكوّن الكيميائيّ الرئيسيّ للجسم، ويشكل حوالي 60% من وزنه؛ حيثُ إنّ الجسم يعتمد على الماء من أجل البقاء على قيد الحياة، فكلّ خليّةٍ وأنسجةٍ وعضوٍ في الجسم يحتاج إلى الماء ليعمل بشكل صحيح، ويُعدّ من الصعب تحديد حاجة الجسم من الماء، إذ إنّ الاحتياجات المائية الفردية الخاصة بالأشخاص تعتمد على عدّة عوامل، منها: النشاط الحركي، والظروف البيئية، وكتلة الجسم، والجنس، والعمر، والعوامل الفردية، والحالة الصحية للشخص، ولكن بشكلٍ عام فإنّ تحديد كمية الماء التي يحتاجها الجسم للحفاظ على توازن صحيّ تتمّ من خلال تحديد كمية المياه التي يستخدمها الجسم ويفقدها، وكميّة الماء المستبدلة، وتكون حوالي 3.7 لترات من السوائل يومياً للرجال الأصحاء الذين يعيشون في مناخ معتدل، وحوالي 2.7 لتر من السوائل يوميا للنساء، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه التوصيات تشمل السوائل من الماء وغيرها من المشروبات والأطعمة.[١][٢]

أهمية شرب الماء

يوفر الماء العديد من الفوائد المهمّة للجسم، والتي نذكر منها الآتي:[٣][٤]

المساهمة في فقدان الوزن

يُساهم شرب الماء في تخفيف الوزن وذلك من خلال دوره في تعزيز عملية الأيض وتقليل الشهية، فقد وجدت إحدى الدراسات أنّ شرب 500 مليلترٍ من الماء يساعد على زيادة عمليّة الأيض بما نسبته 24-30%، كما أنّ شرب الماء قبل حوالي نصف ساعة من الوجبات قد يقلّل من عدد السعرات الحرارية المستهلكة؛ حيثُ وجدت إحدى الدراسات بأنّ الأسخاص الذين شربوا 500 مليلترٍ من الماء قبل كلّ وجبةٍ فقدوا ما نسبته 44% من وزنهم على مدى 12 أسبوعاً مقارنة بأولئك الذين لم يشربوا الماء قبل الوجبات.[٣]

تعزيز مستويات الطاقة وتحسين وظائف الدماغ

يزعم الكثير من الأشخاص بأنّ انخفاض مستويات الترطيب لديهم تؤدي إلى الشعور بانخفاض مستويات الطاقة ووظائف الدماغ، وقد وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على النساء بأنّ فقدان السوائل بنسبة 1.36% بعد التمارين الرياضية أدت إلى زيادة التوتر والصداع، والتقليل من التركيز، بالإضافة إلى التأثيرات السلبية في المزاج.[٣]

تعزيز صحة الجهاز الهضمي

تحتاج الأمعاء إلى الماء كي تعمل بشكل صحيح، فقد يؤدي الجفاف إلى حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي، منها: الإمساك، وقرحة المعدة، وحموضة المعدة مما يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالحرقة وقرحة المعدة.[٤]

حماية الكلى

تنظم الكلى مستويات السوائل في الجسم، وقد يؤدي نقص الماء إلى الإصابة بحصوات الكلى وغيرها من المشاكل.[٤]

المراجع

  1. Markus MacGill (09-07-2018), “Water: Do we really need 8 glasses a day?”، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-05-2019. Edited.
  2. “Water: How much should you drink every day?”, www.mayoclinic.org, Retrieved 26-05-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت Kris Gunnars (20-06-2018), “How Much Water Should You Drink Per Day?”، www.healthline.com, Retrieved 26-05-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت James McIntosh (16-07-2018), “Fifteen benefits of drinking water”، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-05-2019. Edited.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى