إسلام

سبب نزول سورة عبس

سبب نزول سورة عبس

ما سبب نزول سورة عبس؟

كان ابن أم مكتوم -رضي الله عنه- قد جاء إلى رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- يطلب منه أن يقرأ له من القرآن الكريم، ويُعلّمه بعض أمور الدين، إلّا أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أعرض عنه وعبس في وجهه لانشغاله حينها بدعوة بعض من زعماء قريش إلى الإسلام، ومنهم: أمية بن خلف، وأبي جهل، وشيبة وعتبة ابني ربيعة، حيث كان رسول الله شديد الحرص على إسلام هؤلاء الزعماء لما سيعقب إسلامهم من لحوق أتباعهم بهم.[١]

فنزلت سورة عبس وفيها عتاباً رقيقاً من الله -تعالى- إلى رسوله -صلّى الله عليه وسلّم- لإعراضه عن ابن أم مكتوم -رضي الله عنه- وقد كان فقيراً وأعمى وتوجّهه إلى الأغنياء والأقوياء، وهو ما كان من شأنه أن يؤدي إلى كسر قلوب الفقراء الضعفاء.[١]

مكان نزول سورة عبس

تعدّ سورة عبس إحدى السور المكية، ويبلغ عدد آياتها اثنين وأربعين وفق العدد الكوفي وعند أهل مكة، وواحد وأربعين وفق العدد البصري، وأربعين عند أهل الشام، أمّا ترتيبها من حيث النزول بين سور القرآن الكريم فهي السورة الرابعة والعشرين، وتسمّى سورة عبس بسورة الصاخة، والسفرة، والأعمى، وسورة ابن أم مكتوم.[٢]

مواضيع قد تهمك

ترتيب نزول سورة عبس

نزلت سورة عبس بعد سورة النجم التي ذكر فيها الله -تعالى- عدة مسائل ومنها: تنزيه رسول الله عن الضلال والكذب، والحديث عن وحي الله -تعالى- إلى رسوله -صلّى الله عليه وسلّم-، وبيان حال الناس مع وحي الله -تعالى- بين مستجيب ومؤمن به، وبين معرض عنه ومنكر له، وذكر بعض من معجزات الله -تعالى- وآياته في الكون والنفس، ثمّ أنزل الله -تعالى- سورة عبس وخاطب فيها المستجيبين لدعوته والمعرضين عنها، كما عمد إلى تثبيت وإرساء بعض القيم الإسلامية من خلال التعرض لقيمة جاهلية عاش الناس عليها وسادت بينهم؛ وهي أنّ مكانة الشخص ووزنه في المجتمع يكون وفق ما يملك من المال وما يحظى به من جاه.[٣]

فذكر الله -تعالى- عبوس رسول الله في وجه ابن أم مكتوم -رضي الله عنه- وهو الرجل الفقير الأعمى الذي كان قد امتلأ قلبه إيمانا به؛ لانشغاله -صلّى الله عليه وسلّم-  بدعوة زعماء قريش أصحاب المال والجاه  للدخول في الإسلام، فعاتبة الله -تعالى- على ذلك عتاباً رقيقاً. وبعد أن وصف -سبحانه- القرآن الكريم في سورة عبس بكونه هداية للناس، أنزل سورة القدر التي أولت اهتماما ببيان المكانة العظيمة للقرآن الكريم عند الله -تعالى-.[٣]

دروس مستفادة من سورة عبس

هناك العديد من الدروس المستفادة من سورة عبس، ومنها ما يأتي:[٤]

  • كون القرآن الكريم محفوظ ومصون من العبث والتحريف والتبديل إلى يوم القيامة.
  • جحود الإنسان وكفره بالله تعالى سبب في استحقاقه للطرد من رحمته -تعالى-.
  • مشاهد يوم القيامة وأهوالها من شأنها أن تجعل الإنسان يتنكر لأقرب الناس وأحبهم إليه.

ملخّص المقال: أنزل الله تعالى سورة عبس لعتاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عمَّا صدر منه تجاه ابن أم مكتوم -رضي الله عنه- من عبوس في وجهه وإعراض عنه، وقد نزلت هذه السورة في مكة المكرمة، وعدد آياتها اثنان وأربعون آية، وكان ذلك بعد نزول سورة النجم وقبل نزول سورة القدر، كما وقد بينت هذه السورة أن أعظم الأسباب التي تُوجب الطرد من رحمة الله تعالى هو الكفر به -سبحانه-.

المراجع

  1. ^ أ ب محمد حجازي (1413)، التفسير الواضح (الطبعة 10)، بيروت:دار الجيل الجديد، صفحة 823، جزء 3. بتصرّف.
  2. التحرير والتنوير (1984)، ابن عاشور، تونس:الدار التونسية، صفحة 101، جزء 30. بتصرّف.
  3. ^ أ ب محمد سعيد (1422)، تاريخ نزول القرآن (الطبعة 1)، مصر:دار الوفاء، صفحة 200-208. بتصرّف.
  4. مجموعة من المؤلفين (1393)، التفسير الوسيط للقرآن الكريم (الطبعة 1)، مصر:الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية، صفحة 1681، جزء 10. بتصرّف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى