الحياة والمجتمع

تفسير اسم الله الصمد في المنام

صورة مقال تفسير اسم الله الصمد في المنام

تفسير الله الصمد في المنام

يجب على المسلم أن يسلِّم أمره لله -سبحانه وتعالى- فيما يراه في منامه ولا يهتم ولا يغتم، يقول الصحابي الجليل أبَو سَلَمَةَ -رضي الله عنه-: “لقَدْ كُنْتُ أرَى الرُّؤْيَا فَتُمْرِضُنِي، حتَّى سَمِعْتُ أبَا قَتَادَةَ يقولُ: وأَنَا كُنْتُ لَأَرَى الرُّؤْيَا تُمْرِضُنِي”.

ويُكمل ويقول: حتَّى سَمِعْتُ النَّبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقولُ: (الرُّؤْيَا الحَسَنَةُ مِنَ اللَّهِ، فَإِذَا رَأَى أحَدُكُمْ ما يُحِبُّ فلا يُحَدِّثْ به إلَّا مَن يُحِبُّ، وإذَا رَأَى ما يَكْرَهُ فَلْيَتَعَوَّذْ باللَّهِ مِن شَرِّهَا، ومِنْ شَرِّ الشَّيْطَانِ، ولْيَتْفِلْ ثَلَاثًا، ولَا يُحَدِّثْ بهَا أحَدًا؛ فإنَّهَا لَنْ تَضُرَّهُ).[١]

وقد ذكر اسم الله (الصمد) في كتابه العزيز في موضوع واحدٍ فقط في سورة الإخلاص في قوله تعالى: (الله الصَّمدُ)،[٢] وقد ركّز علماء التفسير في كتبهم على تفسير قراءة سورة الإخلاص في المنام، وهي تتضمن اسم الله الصمد، ويبقى تفسير الأحلام من الاجتهادات التي قد تُصيب وقد تُخطئ، وإليك أقوال أهل التعبير في تفسير ذلك:

تفسير الله الصمد في المنام عند ابن سيرين

يرى الإمام ابن سيرين -رحمه الله تعالى- في الكتاب المنسوب إليه أنَّ ذكر اسم الله (الصمد) في المنام من خلال قراءة سورة الإخلاص قد يدل على أن صاحب الرؤيا ينال ما يريد وما يسعى إليه، ويعظم ذكره عند الناس، ويقيه الله -سبحانه وتعالى- ما ينافي التوحيد.

وقيل: من قرأ سورة الإخلاص التي تحتوي على اسم الله الصمد فإن الله تعالى يطيب له عيشه، وقيل: من قرأ سورة الإخلاص فإن ذلك قد يدل على اقتراب أجل الرائي، وقد حُكِي أن بعض الصالحين رأى سورة الإخلاص مكتوبة بين عينيه، فقص ذلك على سعيد بن المسيب، فقال: “إن صدقت رؤياك فقد دنا موتك، فكان كما قال”، -والعلم عند الله وحده-.

تفسير الله الصمد عند ابن غنام الحنبلي

يرى الإمام ابن غنام الحنبلي -رحمه الله تعالى- أنَّ من تَلا سُورَة الإخلاص في منامه فإن ذلك قد يدل على أنَّ الله تعالى يرْزقه التَّوْحِيد وَقلة الْعِيَال، وقد يهبه الله تعالى معرفة اسمه الأعظم -جل جلاله- ويستجيب دعاؤه.[٣]

تفسير الله الصمد عند ابن شاهين الظاهري

يرى الإمام ابن شاهين الظاهري -رحمه الله تعالى – أنَّ من قَرَأَ سورة الإخلاص في منامه -التي تحتوي على اسم الله الصمد- فإنّ ذلك قد يدل على أن الرائي يسْلُكُ طَرِيق التَّوْحِيد ويتجنّب طريق الْبِدْعَة والضلالة -بإذن الله-.[٤] وَنُقِل عن الْكرْمَانِي بأن صَاحب الرؤيا قد يكون من الصالحين المتدينين خالصي التوحيد والاعتقاد. [٤]

تفسير اسم الله الصمد عند أبي عبد الله السالمي

يرى الإمام أبو عبد الله السالمي -رحمه الله تعالى- أن قرَاءة شيء من الْقُرْآن في المنام -سواءً سورة الإخلاص أو غيرها- قد يدل على شرف ورفعة في الدنيا وسرور وَأمن، وقد يدل كذلك على أن صاحبه دعاؤه مستجاباً -بإذن الله-، ويحميه الله من كل سوء وَينجيه من الغم والله أعلم.[٥]

المراجع

  1. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي قتادة الحارث بن ربعي، الصفحة أو الرقم:7044، صحيح.
  2. سورة الإخلاص، آية:2
  3. إبراهيم بن يحيى بن غنام، أبو طاهر الحراني المقدسي النميري الفقيه الحنبلي المُعَبِّر، تعبير الرؤيا مخطوط، صفحة 154. بتصرّف.
  4. ^ أ ب خليل بن شاهين الظاهري، غرس الدين، الإشارات في علم العبارات، صفحة 630. بتصرّف.
  5. محمد بن أحمد بن عمر، أبو عبد الله السَّالِمي، الإشارة إلى علم العبارة مخطوط، صفحة 165. بتصرّف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى